الفهم والاستيعاب

الفهم والاستيعاب

1-  ماذا طَلَبَ الْحَكيمُ إِلى أَبْنائِهِ؟

طَلَبَ الْحَكيمُ إِلى أَبْنائِهِ تَأَمُّلَ الطَّبيعَةِ في إِحْدى الْغاباتِ.

 

2-  مَتى ذَهَبَ الِابْنانِ: الثّاني، وَالثّالِثُ، إِلى الْغابَةِ؟

ذَهَبَ الابنُ الثّانِي في الرَّبيعِ، وَالثّالِثُ في الصَّيْفِ.

 

3-  كَيْفَ وَصَفَ الِابْنُ الْأَوَّلُ الْغابَةَ؟

وَصَفَ الِابْنُ الْأَوَّلُ الْغابَةَ بقوله: كانَتْ فُروعُ الْأَشْجارِ جَرْداءَ خالِيَةً مِنْ مَظاهِرِ الْحَياةِ، وَتَعْصِفُ بِها الرّيحُ.

 

4-  صِلْ بِخَطٍّ بَيْنَ وَصْفِ الْغابَةِ وَالْفَصْلِ الَّذي يُناسِبُهُ:

أ‌- الْأَشْجارُ باهِتَةُ اللَّوْنِ، وَأَوْراقُها الصَّفْراءُ تُغَطّي الْأَرْضَ. (الْخَريفُ)

ب- الْأَشْجارُ مُحَمَّلَةٌ بِالثِّمارِ الْمُتَنَوِّعَةِ. (الصَّيْفُ)              

 

5-  اذْكُرْ مَوْقِفًا أَصْدَرْتَ فيهِ حُكْمًا، ثُمَّ تَبَيَّنَ لَكَ تَعَجُّلُكَ في ذلِكَ الْحُكْمِ.

تترك الإجابة للطالب.

 

6-  ماذا تَعَلَّمْتَ مِنَ الدَّرْسِ؟

  - الاسْتِفَادَةُ مِنْ خِبْرَةِ الآبَاءِ.

  - عَدْمِ التَعَجُلِ في الحُكْمِ.

  - الَنظْرةُ الشُّمُولِيةُ إِلى الأمُورِ.

إعداد : شبكة منهاجي التعليمية

25 / 08 / 2017