الفهم والاستيعاب

الفهم والاستيعاب

  1. ماذا فَعَلَ الْأُرْدُنِيّونَ حينَ فَرَضَ الْإِنْجْليزُ سَيْطَرَتَهُمْ عَلى أَرْضِ فِلَسْطينَ وَفَتَحوا بابَ الْهِجْرَةِ اليَهودِيَّةِ إِلَيْها؟

حينَ فَرَضَ الْإِنْجْليزُ سَيْطَرَتَهُمْ عَلى أَرْضِ فِلَسْطينَ وفَتَحوا بابَ الْهِجْرَةِ اليَهودِيَّةِ إِلَيْها  جاهَدَ الْأُرْدُنِيّونَ بِأَمْوالِهِمْ وَأَنْفُسِهِمْ دِفاعًا عَنْ عُروبَةِ فِلَسْطينَ، وَنالَ شَرَفَ الشَّهادَةِ مِنْهُمْ عَدَدٌ كَبيرٌ.

 

  1. مَنْ أَوَّلُ شَهيدٍ أُرْدُنِيٍّ عَلى أَرْضِ فِلَسْطينَ؟

أَوَّلُ شَهيدٍ أُرْدُنِيٍّ عَلى أَرْضِ فِلَسْطينَ هو الْمُجاهِدُ كايِد مُفْلِح عبيدات.

 

  1. لِمَ أُسنِدَت إلى الْقائِدُ مُحَمَّد حَمَد الحنيطيّ مُهِمَّةَ قِيادَةُ حامِيَةِ حَيْفا؟

أُسْنِدَتْ إِلى الْقائِدِ مُحَمَّد حَمَد الحنيطيّ مُهِمَّةَ قِيادَةُ حامِيَةِ حَيْفا وَتَدْريبُ الْمُقاتِلينَ فيها؛ لما يَتَمتَّعُ بِهِ مِن خِبرَةٍ وَشَجاعَةٍ.

 

  1. ماذا كانَتْ نَتائِجُ الْمَعارِكِ الَّتي خاضَها كايِد مُفْلِح عبيدات وَمُحَمَّد الحنيطيّ وَرِفاقُهُما في وَجْهِ الْغُزاةِ الْمُعْتَدينَ؟

أوقع كايِد مُفْلِح عبيدات وَمُحَمَّد الحنيطيّ وَرِفاقُهُما خسائر بالغزاة المعتدين، وقتلوا أعدادا منهم، واستشهد كايِد مُفْلِح عبيدات وَمُحَمَّد الحنيطيّ.

 

  1. بِمَ تَصِفُ كُلاً مِن: كايِد مُفلِح عبيدات وَمُحمّد الحنيطي؟

بطلانِ شُجاعانِ.

 

التدريبات

  1. أَعِدْ كِتابَةَ الْجُمَلِ عَلى نَمَطِ الْمِثالِ:

مِثالٌ: وَضَعَتْ أُمّي الْأَزْهارَ في غُرْفَةِ الْجُلوسِ

أُمّي وَضَعَتِ الْأَزْهارَ في غُرْفَةِ الْجُلوسِ.

أ- صَعِدَ الْمُسافِرُ عَلى الطّائِرَةِ في الْوَقْتِ الْمُحَدَّدِ.

الْمُسافِرُ صَعِدَ عَلى الطّائِرَةِ في الْوَقْتِ الْمُحَدَّدِ.

ب- يَزورُ مُحَمَّدٌ صَرْحَ الشَّهيدِ في عَمّانَ.

مُحَمَّدٌ يَزورُ صَرْحَ الشَّهيدِ في عَمّانَ.

ج- شَرِبَ أَسْعَدُ عَصيرَ الْفَواكِهِ.        

 أَسْعَدُ شَرِبَ عَصيرَ الْفَواكِهِ.

د- يَفْرَحُ الْإِنْسانُ بِهُطولِ الْمَطَرِ.      

 الْإِنْسانُ يَفْرَحُ بِهُطولِ الْمَطَرِ.

 

  1. امْلَأِ الْفَراغَ بِاخْتِيارِ الْكَلِمَةِ الْمُناسِبَةِ مِمّا بَيْنَ الْقَوْسَيْنِ أَمامَ كُلِّ جُمْلَةٍ :

أ- نَحْنُ نَجْلِسُ في الْحَديقَةِ.

ب- يا أَبْطالُ، أَنْتُمْ تَفْدونَ الْوَطَنِ بِأَرْواحِكُمْ.

ج- أَنْتَ تَحْفَظُ الْقُرْآنَ الْكَريمَ؛ فَهَنيئًا لَكَ.

د- يا خَديجَةُ وَحَنانُ، أَنْتُما تُسْعِدانِ صَديقَتَكُما.

هـ- أَنا أَنامُ  عَلى السَّريرِ.

و- يا أَسْماءُ، أَنْتِ تَدْرُسينَ بِجِدٍّ.

 

  1. اقْرَأِ الْجُمَلَ الْآتِيَةَ، وَلاحِظْ حَرَكَةَ آخِرِ الْكَلِمَةِ بَعْدَ (لا):

أ- لا يَمَلُّ الْإِنْسانُ مِنْ دُعاءِ الْخَيْرِ.

ب- لا يُهْمِلُ الْمُجِدُّ في أَداءِ الْواجِبِ.

ج- لا يَغْضَبُ عاقِلٌ مِنْ نَصيحَةٍ.

 

  1. امْلَأِ الْفَراغَ بَعْدَ تَغْييرِ الْكَلِمَةِ الَّتي بَيْنَ الْقَوْسَيْنِ بِما يُناسِبُ الْجُمْلَةَ:

أ- اسْتَمْتَعَ الزّائِرُ بِرُؤْيَةِ المَناظِرِ الْجَميلَةِ.

ب- في السّوقِ أَنْواعٌ كَثيرَةٌ مِنَ الْفاكِهَةِ.

ج- الشُّهَداءُ مُكَرَّمونَ عِنْدَ اللهِ.

د- غَرَسَ الطَّلَبَةُ الْأَشْجارَ الْحَرَجِيَّةَ لِصَدِّ الرّيحِ.

إعداد : شبكة منهاجي التعليمية

28 / 01 / 2018