إجابات أسئلة الفصل

إجابات أسئلة الفصل

السؤال الأول:

التعريفات:

التكامل الاقتصادي العربي: عملية زيادة التعاون المتبادل بين الدول العربية بهدف زيادة القدرات الاقتصادية والاجتماعية لهذه الدول وتدعيمها.

صندوق النقد العربي: إحدى الاتفاقيات الجماعية بين الدول العربية لتسهيل السوق المشتركة.

الأزمة المالية العالمية: إحدى الأزمات التي مر بها النظام الرأسمالي العالمي، بدأت من عام 2008م، وظهرت أول بوادرها في الولايات المتحدة الأمريكية.

 

السؤال الثاني:

الملامح الأساسية للواقع الاقتصادي العربي:

  • تركز الاستثمارات الكبرى في قطاع الخدمات.
  • زيادة حجم البطالة.
  • التباين الكبير في متوسط نصيب الفرد.
  • تزايد مديونية الدول العربية.
  • ارتباط الاقتصاد العربي بالأسواق العالمية.
  • عدم توظيف عائدات النفط في مشاريع تنموية.

 

السؤال الثالث:

مقومات التكامل الاقتصادي العربي:

  • توافر الموارد الطبيعية والمعدنية.
  • توافر الموارد البشرية المؤهلة والمدربة.
  • اتساع السوق في الوطن العربي.
  • توافر البنية التحتية الأساسية.

 

السؤال الرابع:

أهداف السوق العربية المشتركة:

  • حرية انتقال الأشخاص ورؤوس الأموال بين الدول الأعضاء.
  • حرية تبادل البضائع والمنتجات الوطنية والأجنبية.
  • حرية الإقامة والعمل وممارسة النشاط الاقتصادي.
  • حرية النقل والترانزيت واستعمال الموانىء والمطارات المدنية.

 

السؤال الخامس:

فسّر:

أ- فشل الجهود المبذولة للوصول إلى التكامل الاقتصادي العربي:

الخلافات السياسية العربية، وضعف التبادل التجاري بين الدول العربية، واختلاف الأنظمة الاقتصادية في الدول العربية.

ب- ازدياد أهمية النفط العربي بعد الحرب العالمية الثانية:

لعدم كفاية إنتاج الفحم لاحتياجات أوروبا واليابان من الطاقة، وتحول الولايات المتحدة الأمريكية إلى مستورد للنفط عام 1948م، وللتطور التقني الذي حدث في وسائل النقل.

ج- إنشاء منظمتي الأوبك والأوابك:

الدفاع عن المصالح المشتركة للبلدان الأعضاء فيها، وتجميع هذه البلدان في تكتل قوي في علاقاتها مع شركات النفط الأجنبية.

د- ظهور الأزمة الاقتصادية العالمية في عام 2008م:   

ضعف الرقابة الحكومية على النظم المالية والمصرفية لتتماشى مع مبادىء وأهداف الرأسمالية، فقدان الثقة في النظم المصرفية بعد توقفها عن منح القروض لصغار المستثمرين والمستهلكين، وإفلاس بعضها نتيجة سحب المودعين أموالهم، والحرب على الإرهاب، وتدخل أمريكا في أفغانستان والعراق وارتفاع مديونية أمريكا.

 

السؤال السادس:

النتائج التي ترتبت على قرار استخدام النفط سلاحاً لتحقيق أغراض سياسية:

  • لفت أنظار الدول العربية المستهلكة للنفط.
  • جسدت الإجراءات التضامن العربي ووقوف البلدان العربية إلى جانب شقيقاتها.
  • دفع توقف الإمدادات النفطية للدول الصناعية على المستوى العالمي للتفكير عملياً في أمن الطاقة.

 

السؤال السابع:

الآثار الاجتماعية الإيجابية والسلبية للنفط في الوطن العربي:

على المستوى الاجتماعي أوجد النفط طبقة عمالية ذات شأن في دول الخليج، ومع تطور الصناعة وارتفاع العوائد المالية بدأت المجتمعات الخليجية تشهد عمليات تحضر وزيادة سكانية واتساع حركة الهجرة من الريف والبادية إلى المراكز الحضرية، وأسهم النفط في قيام دولة ومجتمع الرفاه بعد استخدام العوائد المالية للنفط في رفع مستوى المعيشة.

إعداد : شبكة منهاجي التعليمية

02 / 01 / 2018