الصين تصل إلى المتسبب الحقيقي لفيروس الكورونا


الصين تصل إلى المتسبب الحقيقي لفيروس الكورونا

قال باحثون صينيون إن آكل النمل الحرشفي، وهو حيوان من الثدييات يتاجر به بطريقة غير مشروعة، يعد عائلاً وسيطاً محتملاً لفيروس كورونا الجديد الذي أودى بحياة أكثر من 600 شخص في الصين.

وقالت جامعة جنوب الصين الزراعية التي قادت البحث في بيان بموقعها على الإنترنت "هذا الاكتشاف الأخير سيكون ذا أهمية كبيرة للوقاية والسيطرة على منشأ (الفيروس)".

ووفقا لمعطيات سابقة عن فيروس كورونا فإن الخفافيش قد تكون نقلته إلى الثعابين، والثعابين نقلته إلى البشر.

وبدأ تفشي فيروس كورونا في مدينة ووهان في الصين في ديسمبر/كانون الأول الماضي في سوق للأطعمة كان يبيع حيوانات برية بطريقة غير مشروعة.

وأطلق على الفيروس الجديد اسم "2019-أن.سي.أو.في"، ويمكنه أن ينتقل بين البشر وينتمي إلى عائلة فيروس كورونا نفسها، مثل متلازمة الالتهاب الرئوي الحاد (سارس).

وتتراوح فترة حضانة الفيروس بين يوم و14 يوما، وعلى عكس سارس الذي نشأ في الصين أيضا، يمكن أن ينتشر الفيروس الجديد خلال فترة الحضانة.

ولعدوى فيروس كورونا مجموعة واسعة من الأعراض، من بينها الحمى والسعال وضيق التنفس وصعوبات في التنفس. ويمكن أن تسبب حالات الإصابة الشديدة الالتهاب الرئوي ومتلازمة الالتهاب الرئوي الحاد والفشل الكلوي والوفاة.

والفيروس الجديد من فيروسات الحمض النووي الريبوزي، إذ يمثل الحمض النووي الريبوزي المادة الجينية للفيروس وليس الحمض النووي، وهذا يعني أن الفيروس يمتزج مع الحمض النووي للعائل ويمكنه أن يتحور بسرعة.

نقلاً عن ترك برس