أطروحة دكتوراه ستيفن هوكنغ تتسبب بتوقف موقع جامعة كامبريدج

نُشرت أطروحة دكتوراه العالم الإنجليزي المشهور، ستيفن هوكينغ، لأول مرة بشكل علني على موقع جامعة كامبريدج الإثنين، وأدى الإقبال الهائل عليها إلى تعطيل الموقع.

وضعت جامعة كامبريدج أطروحة الدكتوراه، “خصائص الكون المتوسع،” التي ترجع لعام 1966، على موقعها المفتوح احتفالا بـ”Open Access Week” ، وتفحص الأطروحة آثار ونتائج توسع الكون.

وقال المتحدث باسم الجامعة، ستيوارت روبرتس، “لقد لاقينا إقبالاً كبيرا لقرار الأستاذ هوكينغ بجعل أطروحته متوفرة للتحميل. فقد حُملت الأطروحة حوالي 600 ألف مرة خلال 24 ساعة فقط. سيجد زوار موقعنا المفتوح أن سرعة أدائه أبطأ من العادة وقد يكون غير متاح في بعض الأوقات.” وتعد الأطروحة هي الأكثر طلباً من بين فهرس موقع الجامعة كاملاً.

وقال هوكينغ في بيان قبل أن يتعطل الموقع، “من المذهل أن يُظهر الناس الاهتمام في تحميل أطروحتي. أتمنى ألا يخيب ظنهم بعد أن أصبحت متاحة للجميع!”.

كما أضاف: “أتمنى أن ألهم الناس من خلال نشر أطروحتي بأن ينظروا إلى أعلى النجوم وليس لأسفل قدميهم، أن يتساءلوا عن مكاننا في الكون وما يعنيه. فمن حق أي شخص حول العالم الحصول على، ليس فقط بحثي، بل بحث كل شخصية بارزة ومحبة للاستطلاع.”

وقد أصبحت رسالة الدكتوراه وبشكل سريع المقال الأكثر طلبا بمناسبة أسبوع الولوج المفتوح بجامعة كامبريدج. ونشرت الجامعة المقال في منتصف ليل الأحد احتفالا بأسبوع الولوج المفتوح بعد إرسال مئات القراء طلبات لتحميل أطروحة هوكينغ بشكل كامل.

وقال المتحدث باسم جامعة كامبريدج “لقد كانت لدينا استجابة كبيرة حيال قرار البروفيسور هوكينغ جعل أطروحة دكتوراه متاحة للجمهور للتحميل مع ما يقرب من ستين ألف عملية تنزيل في أقل من 24 ساعة”.

وأضاف “نتيجة لذلك قد يجد زوار الموقع أنه يعمل أبطأ من المعتاد وقد يكون غير متاح في بعض الأحيان”.

نقلاً عن أخبار العلوم



ads10